تدريس للأمازيغية في المغرب

حدث في مثل هذا اليوم 10 فبراير 2003 ملك المغرب محمد السادس يصادق على الخيار تيفيناغ كحرف تدريس رسمي للأمازيغية في المغرب، حدث هذا بعد نقاش وجدل كبير عن أي حرف سوف تدرس به الأمازيغية وجاء القرار الحاسم لينهي أي لغط مثل الذي نجده إلى يومنا هذا في الجارة الجزائر، هذا بدون شك سمح بتوحيد المجهود وتركيز الطاقات.
من جهة أخرى ليبيا تتخذ نفس الحروف تقريبا في التدريس في ليبيا منزوع منها الحروف التالية ⴽⵯ ⴳⵯ ⵕ في الثالث عشر من أكتوبر سوف نتحدث عن الخيار الليبي في الكتابة والتدريس بتيفناغ بناء على الاجتماع في مقر الإذاعة في حي الأندلس بين مختلف الفاعلين الأمازيغ الليبيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *