اكتشاف معبد أوسركون للعالم الأركيولوجي مونتت

حدث في مثل هذا اليوم 15 فبراير 1929 بدء العالم الأركيولوجي مونتت، بيير (عالم المصريات الذي له الفضل في البحث واكتشاف معبد أوسركون وكذلك تمثال أوسركون الموجود حاليا في متحف اللوفر)، في عمله على معرفة مدى التوسع الليبي في لبنان وخصوصا في مدينة ‘بيبلوس’ مدينة جبيل المدينة التي احتلها أوسركون الثاني. كان عمله في هذه الإكتشافات قد دام مابين 1929* حتى عام 1939 وكان ذلك بدعم من قسم الآثار من جامعة ستراسبوغ. مع العلم تاريخ الأسر الليبية الحاكمة لمصر معروفة قديما قدم التوراة نفسها وتوسعها في كل ساحل الشام.
وجب القول أن البحث عن الأسر الليبية كان أقدم من ذلك بكثير وكان لغرض إعادة أو على الأقل معرفة مصير كنوز النبي سليمان كما نقلت لنا التوراة ذلك في سفر الملوك الإصحاح الخامس والعشرين ونسجت حوله الخيال في الكثير من الروايات والأفلام الهوليودية.
يرجع له الفضل كذلك في اكتشاف قبر ‘بينسوس’ في مدينة ‘تانيس’ عاصمة الأسر الليبية، والأهم أمازيغيا اكتشاف الكأس المعروف بكأس ‘تاوسارت ‘والمعروض في التحف المصري في قسم الأسر الليبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *