وفاة الشيخ سليمان باشا الباروني

حدث في مثل هذا اليوم 1 مايو 1940 وفاة كبير المجاهدين الليبيين العالم الفقيه والمؤرخ الأمازيغي النفوسي الشيخ سليمان باشا الباروني بعد سنوات من المنفى في بومباي في الهند بعد أن عانى لسنوات طويلة من الحمى قضاها بين مسقط وبغداد بعيدا عن وطنه الذي أحبه وأفنى عمره في خدمته.
لن أتمكن من إفاءه حقه في هذه العجال ولكن توجد مراجع كثيرة لمن يريد أن يتعرف علي سيرته وهي ليست مجهولة بالنسبة للكثيرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *