القديس الأمازيغي “جلاص الأول” يعتلي البابوية

حدث في مثل هذا اليوم 1 مارس 492 القديس الأمازيغي “جلاص الأول” يعتلي البابوية في الكنيسة الكاثوليكية حيث يعتبر البابا الثالث من أصل أمازيغي يعتلي أعلى مرتبة كنسية في الكنيسة الكاثوليكية في الفاتيكان، ينسب له الكثير من التحولات داخل الكنيسة مما سبب في مشاكل وعراقيل كثير بين كنائس الشرق والغرب وقام بمحاربة “المبتدعة” والغير مؤمنين وشهد عصره الكثير من العراقيل والمشاكل لغير الكاثوليك ويعاب عليه خطه المتشدد.
ولد في إفريقيا الشمالية في مكان لم يحدد (لكن غالبا قبائل جلاص تنتشر مابين تونس وغرب ليبيا حاليا) ولكنه توفي في 19 من نوفمبر 496 ويحتفى به سنويا عند الكاثوليك في 21 من نوفمبر. حياة باباوية قصيرة ولكنها مليئة بالمتاعب خصوصا لغير الكاثوليك من المذاهب الدينية الأخرى، خصوصا ما كان يعتبر مبدعة أو زنادقة في نظر الكاثوليك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *