للحضارة مفهوم

حدث في مثل هذا اليوم 13 يناير 1979 أبولقاسم علي مادي ينتهي من تصفيف كتابه للحضارة مفهوم وهو من أقدم الكتب (بحث جامعي) يهتم بالموروث الأمازيغي النفوسي (يفرن) في أوج ضغيان القذافي وزبانيته.
الكتيب يتألف من خمسين صفحة مرقنة على الآلة الكاتبة ويجمع بين أصول الأشياء بالأمازيغية وشرح وافي عنها باللغة العربية.
الكتاب لم يكتب له الطباعة بسبب الظروف التي مرت بها البلاد آنذاك ولكنه بدون شك يعتبر سابقة من نوعها في مجالها عندما كان هناك شح كبير في التأليف عن أو ب الأمازيغة، وهو دليل علي الوعي المبكر لأمازيغ ليبيا بأهمية الحفاظ وتدوين تراثهم الشفهي اللأمادي وكذا التراث المحسوس.
المؤلف من مناضلي الظل الأمازيغ الأوائل في جبل نفوسة وسمى أبناءه أسماء أمازيغي في أوج المنع والحصار والحضر علي كل ما هو أمازيغي.
ملجوظة : الكتاب من ترقين (الطباعة علي الآلة الكاتبة) لخالد عياد الشقروني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *