إستشهاد الإمام أبي خاتم الملزوزي

حدث في مثل هذا اليوم 7 مارس 772 إستشهاد الإمام الإباضي “أبي خاتم الملزوزي الهواري” في موقعة “مغمداس” مع الكثير من أصحابه ومنها انتقلوا للمغرب الأوسط “الجزائر” لتكوين الدولة “الرستمية” والتي سوف نأتي عليها في تاريخها.
الإمام أبي حاتم أو أمي بوحاتم كما يسميه أهلي يفرن والقلعة انتصر علي العباسيين في عدة معارك وقيل أنه جمع أكبر جيش عرفه الإباضية حيث يقدر بثلاثمائة ألف جندي شارك به في الثورة ضد عمرو بن حفص والي إفريقية واستولى علي مدينة طرابلس بعد أن هزم بشار الأسري والي العباسيين عليها وواصل هجومه علي القيروان وله قصة حصار معروفة لمدينة طبنة بعد أن فر إليها عامل العباسيين عمرو بن حفص.
قيل أن بقية جنوده هم من أسسوا الدولة الرستمية في “تيهرت”.
هدم الوهابية قبره كما في الصورة أعلاه والهدم ليس لأنه قبر ولي صالح كما يدعون في نظري الأمر أعمق من ذلك بكثير فهم يعودون لهدم قبر من هزم العباسيين وكأنهم يقولون ها نحن نعود وفي غياب تام من النفوسيين لعدم معرفتهم بتاريخهم للأسف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *