سعيد علميش ينتهي من تدوين القصص الشعبية

حدث في مثل هذا اليوم 4 نوفمبر 1995 الأستاذ المناضل سعيد يوسف عمليش ينتهي من تدوين القصص الشعبية التي قام بمراجعة أجزاء منها المناضل الراحل سعيد سيفاو المحروق والتي بدأ عمليش في تدوينها سنة 1993.
الأستاذ عمليش من خيرة أبناء فساطو وأكثرهم أدبا ووتواضعا، واسع المعارف كثير العمل قليل الكلام قام بمجهود كبير في إنجاح المسيرة التعليمية للغة الأمازيغية في جادو ما حولها له عدة مؤلفات منها تاجرومت ن تمازيغت سنة 1992 وأسس مجلة ئمنزا سنة 1999 خرج منها عددان (للأسف أرشيف تاوالت لا يملك نسخة منها) وله مجموعة قصصية للأطفال إيمودار، ترجم مغامرات جحى للأمازيغية وغيرها من المؤلفات التي لم يرى أغلبها النور بعد للأسف، وله عدة مؤلفات أخرى.
إضافة إلى إهتماماته الثقافية فهو فنان ذو حس مرهف ونشط ومشارك في المهرجانات والإحتفالات الفنية داخل أورقة نادي الباروني منذ سنة 1987 وهو يلحن ويغني ويعزف كذلك بالأمازيغية ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *