وفاة شارل ديغول

حدث في مثل هذا اليوم 9 نوفمبر 1970 وفاة شارل ديغول رئيس الوزراء ومن ثم الرئيس الفرنسي صبيحة إستقلال دول إفريقيا الشمالية العقل المدبر وراء كل الإخفاقات في الإستقلال والقمع الذي لحق كل الثورات من أجل الإستقلال في كل إفريقيا الشمالية ماعدا ليبيا.
فرنسا في عهده وما قبله وما بعده هي السبب الرئيسي وعلي يد أتباعها وأبنائها من الحكام والخونة من الحركيين وغيرهم هم سبب ما تعانيه المنطقة حتى اليوم من تغييب في الوعي ومن مشاكل إجتماعية وسياسية ومحاولة التفريق من أجل تكريس التبعية المطلقة لفرنسا إقتصاديا وثقافيا.
توفي غير مأسوف عليه بسبب مرض عضال.
بدون شك فرنسا هي السبب الرئيسي وبسياستها اليعقوبية هي من وراء كل التهميش الذي طال الأمازيغية والتكريس لنهج العروبة والتبعية للشرق وهي مؤسس الجامعة العربية والمحرض الأول بعد بريطانيا علي القومية العربية والداعم الرئيسي لها وهي حتى يومنا هذا أكبر مناهض لتحرر الشعوب ووراء الكثير من الإخفاقات وليس آخرها تدخلاتها المباشرة والغير المباشرة لإحباط الثورات في المنطقة كافة بما في ذلك ليبيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *