إنشاء المحافظة السامية للأمازيغية (HCA)

حدث في مثل هذا اليوم 27 مايو 1995 تم إنشاء المحافظة السامية للأمازيغية (HCA) مؤسسة حكومية تتبع مجلس الرئاسة الجزائرية وهي أول مؤسسة رسمية تعنى باللغة والثقافة الأمازيغية في إفريقيا الشمالية، أسست في عهد الرئيس الجزائري لمين زروال وكانت بمثابة توية وتهدئة للحراك الأمازيغي والإحتجاحات.
ترأس المحافظة المرحوم محند إيدير عمرات (سوف نأتي علي ذكره) حتى سنة 2004 ثم تلاه يوسف مراحي (سوف نأتي علي ذكره) حتى 2016 وحاليا يترأسها الهاشمي عصاد (سوف نأتي علي ذكره).
المحافظة لها عدة مناشط وبها عدة إنتاجات ومطبوعات وإن كان يرى البعض أنها لا ترتقي لطموحات الحراك الأمازيغي وكون إنتاجها هزيل مقارنة بالمهام المنوطة بها وحتى مقارنة بالمعهد الملكي والذي يتم أيضا بهزالة إنتاجها، وكذلك الميزانية المكفولة لها وموقعها بحيث يصعب الوصول إليها في مبنى متهالك فوق مركز شرطة وكأنها جمعية من الجمعيات الأهلية مقارنة حتى بمجمعة اللغة العربية والفرنكوفونية. كما يرى بعض المناضلين حجم البيروقراطية التي يتمتع به التعامل معها بينما يرى بعض المناطق الأمازيغي الأخرى أنها مسيطر عليها من قبل القبائل بحكم أنهم الأكثر إنتشارا بالعاصمة والأقرب جغرافيا منها.
في الطرف المقابل النحافظة لها مناشط عديدة وكتب متنوعة وتقوم بندوات ومعارض وتعتبر خطوة مهمة في الإعتراف ب “البعد الأمازيغية في الهوية الجزائرية” كما يعبر عنه بعض الموظفين بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *