وفاة الشاعر يوسف تربح

في مثل هذا اليوم 30 يناير من سنة 2015 توفي الاديب الشاعر الشيخ الحاج يوسف بن صالح تربح عضو حلقة العزابة ،الموثق و القاضي السابق عن عمر ناهز 94 سنة.
المرحوم من مواليد سنة 1921 ببريان احدى مدن مزاب الجزائر ، نشا في أسرة بسيطة ، زاول تعليمه الأول بمدرسة الشبيبة الاسلامية التي تأسَّست سنة 1922 بحي القصبة، بالجزائر ، تحت اشراف و ادارة الشاعر محمَّد العيد آل خليفة (رحمه الله) ، وكان من التلاميذ البارزين بهذه المدرسة، اصبحوا معروفين منهم الشيخ محمَّد كتُّو، والشيخ الدحَّاوي، والاستاذ عثمان بوقطاية، والفنان عبد الرحمان عزيز.
ساهم. المرحوم في صناعة المشهد الثقافي و و الرياضي منذ الاربعينات ،من مؤسسي جمعية الشباب الرياضي ، مخرج مسرحية هاملت لشيكسبير و صاحب العديد من الاناشيد المتداولة في مزاب بحناجر المجموعات الصوتية و الكشافة وايضا من الذين ساهموا في فكرة الاعراس الجماعية واصلاح ذات البين . بعد اربع سنوات من وفاته قامت جمعية الامل الرستمي الثقافية لبريان حفلا تكريميا وفاء له و عرفانا بجميله ، و قد جمع الاستاذ يوسف الواهج حفظه الله قصائده و كتاباته في كتاب موسوم ب من بلادي هي مناي قصائده مع سيرة ذاتية مفصلة ، بحكم انه شغل قاضيا قبل الاستقلال و موثقا بعد الاستقلال ، و شاعرا و عضو جمعية الفتح و عضو حلقة العزابة ، و هو صاحب العديد من الاناشيد الوطنية، منها نشيد اهنأ يا قادم ، القي بصوت الكشافة الإسلامية من تلاميذ مدرسة الفتح القرآنية في حفلات الإستقلال و العرس الجماعي و في نوفمبر 1962 ، حفل استقبال الشيخ ابو اسحاق طفيش وادي مزاب و الامير سليمان بن حمير حين زيارتهما لمشاركة الجزائريين الذكرى الاولى لاحتفال بالفاتح نوفمبر ذكرى اندلاع الثورة كما اشتهر بقصيدة نظمها بمناسبة زواج شقيقه محمَّد، فصارت تردد في الأعراس إلى اليوم .
رحمه الله و أسكنه فسيح جناته .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *